أهمية التواصل
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: أهمية التواصل

  1. #1
    مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    131
    معدل تقييم المستوى
    7

    افتراضي أهمية التواصل

    الإنسان مدني بطبعه . ويحتاج إلى التواصل مع غيره لاكتساب مقومات نموه وتدعيمها :
    1 – البيئة الأولى - الأسرة و البيت: هي الفضاء الذي فيه:
    * يمتلك الطفل رصيده الوجداني * يكتسب الذكاء المعرفي و اللغوي * يكتشف القيم الاجتماعية والدنية و الأخلاقية
    2 – البيئة الثانية – المدرسة: فيها يكتسب الطفل المعارف و ضوابط الحياة الجماعية.
    3 – البيئة الثالثة –المجتمع :فيها يثري الإنسان كل القيم والمبادىء التي مارسها في البيت و المدرسة , فيتعامل بمرونة أكبر مع الآخر و يتقبل بتفهم أكثر الرأي المخالف .
    4- البيئة الرابعة – وسائل الإعلام : بكل مكوناتها المكتوبة والبصرية و السمعية والسمعية والبصرية , تكمل البيئات الثلاث ’ ويتفاعل معها الإنسان منذ صغر سنه

    تطور وسائل الاتصال عبر العصور
    لتمتين تواصله مع الغير , بدأ الإنسان منذ عصر ما قبل التاريخ بإستعمال الرسم والنحت على الحجارة ثم استعمال الرموز فالكتابة , ثم بعد ذلك بدأت الإختراعات التي أعطت هذه الرسائل بعدا أكبر في حياتها فكانت الطباعة والمذياع والهاتف و التلفزة و الحاسوب والأنترنات و الألعاب الألكترونية و ...
    و وسائل الاتصال الحديثة هي مجموع الوسائل الكهربائية والألكترونية المستعملة في إنتاج ونشر الصور و الأصوات والرموز من أجل التواصل و الألتقاط الجماعي أو الفردي المنظم .
    -تتيح الفرصة للإقبال على المعارف و التفتح على الحضارات , كما تمكن من التواصل مع أفراد العائلة أو الأحباب مهما بعدت بهم المسافة .
    - كما تمكن حاملي بعض الإعاقات من التواصل والتعلم والترفيه عن النفس .
    غير أن هذه الوسائل التي أبتكرها الإنسان لتعزيز تواصله مع الإنسان قد تؤدي عند سوء استعمالها إلى العزلة والحد من التواصل ، كما قد تؤدي إلى عدم المساواة بين أفراد المجتمع في الوصول إلى المعلومات والمعارف نظرا لارتفاع كلفتها والتعقيد المتزايد في تقنياتها .

    الوقايــــــــــــــــــــــــــة
    إن سوء استعمال وسائل الاتصال قد يتسبب في بعض المخاطر لذا يجب ترشيد استعمالها وذلك باتخاذ موقف واع يضمن التعامل المفيد معها بتجنب الاستعمال العشوائي وتخير المادة التي نريد استهلاكها .

    1- السمع:إن الأصوات المرتفعة والمتأتية من مضخمات الصوت أو من السماعات التي توضع في المجاري السمعية كال walkman تصيب الأذن بأضرار يمكن أن تؤدي إلى فقدان السمع لذا ننصح ب:
    * الاعتدال في استعمال هذه الأجهزة
    * والمكوث بعيدا عن مضخمات الصوت
    * والاستعمال غير المفرط للسماعات
    2 – البصر: كثيرا ما تتهم وسائل الاتصال المزودة بشاشة
    ( التلفاز،الحاسوب) بإلحاق الضرر بالبصر ، وهي في الواقع تبرز حالات مرضية موجودة من قبل ، أظهرها سوء استعمال الشاشة و/أو الإجهاد البصري .
    لذا ننصح بـ
    * التعامل مع الشاشة لمدة لا تقل عن 50 دق مشفوعة براحة لـ 10دق .
    *الحرص على حسن التموضع أمام الشاشة .
    * مراجعة طبيب العيون عند ظهور أي اضطراب .
    3 - التغذية : بقدر ما تسهر وسائل الاتصال على إثراء الرصيد المعرفي للناس و في نشر ثقافة غذائية علمية و في تعريفهم بمزايا النشاط البدني بقدر ما يتسبب البعض منها في الجمود و قلة النشاط البدني و كذلك في الأكل المفرط و غير المتوازن أمام الشاشة دون التغافل عن دور الإشهار في تغيير السلوكات الغذائية للناس و من المستحسن * عدم الأكل أمام الشاشة و كذلك تخصيص وقت منتظم لممارسة الرياضة .
    4 – الجانب النفسي : إنالطفل بحكم حبه للمغامرة و رفع التحدي كثيرا ما ينساق إلى الإفراط في مشاهدة التلفاز و الأفلام و الإقبال على الانترنت و الألعاب الالكترونية لذا ننصحه بـ:
    * اختيار البرامج مسبقا .
    * التحاور مع الأولياء و الأصدقاء حول مضامين البرامج و الألعاب حتى يتدرب على القراءة التحليلية و يميز بين الواقع و العلم الافتراضي و حتى يصبح أقل عرضة لإغراءات الإشهار و المشاهير .
    * تنويع وسائل الترفيه عن النفس في أوقات الفراغ ( رياضة ، مطالعة ، فسحة) تفاديا للتبعية التي يمكن أن تبلغ حد الإدمان الألعاب الالكترونية و بعض البرامج الهاتف و الانترنت .
    التعديل الأخير تم بواسطة صفاء ; 09-12-2010 الساعة 11:22 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
© 2013-2017 Alwadifa-Maroc.com